وزارة الخارجية تستقبل وكيل سكرتير عام الأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام

وزارة الخارجية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

وزارة الخارجية تستقبل وكيل سكرتير عام الأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام، لقد استقبلت وزارة الخارجية “روزماري دي كارلو” وكيل سكرتير عام الأمم المتحدة للشئون السياسية وبناء الدولة، وذلك خلال زيارتها للقاهرة يوم أمس الأربعاء.

وزارة الخارجية

حيث قد تم عقد عدة جلسات من المشاورات السياسية وذلك مع السادة مساعدى ونواب مساعدي وزير الخارجية وآيضاً كبار المسئولين عن الشئون المتعددة الأطراف والأمن الدولي والشئون الإفريقية والعربية وآيضاً شئون ليبيا والسودان وفلسطين وإسرائيل.

أهداف اللقاءات

وقد استهدفت اللقاءات إطلاع المسؤولة الأممية على رؤية الدبلوماسية المصرية للجهود الدولية والإقليمية وذلك من أجل تسوية النزاعات في أفريقيا، واستهدفت آيضاً الدور المصري النشط في تسوية الأزمة الليبية وتحقيق المصالح الفلسطينية، وآيضاً التوصل لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

وبالإضافة إلى تطورات العلاقات مع الدول الخليجية والجهود المشتركة من أجل تثبيت الإستقرار في المنطقة ومكافحة الإرهاب وآيضاً رؤية مصر لأجندة سكرتير عام الأمم المتحدة من أجل إصلاح هيكل السلام والأمن بالمنطقة.

كما قد استهدفت هذه المناوشات التنسيق بشأن التطورات السياسية في المنطقة العربية وآيضاً الإفريقية، وخاصة على دور الرئاسة المصرية الحالية للإتحاد الإفريقي، وآيضاً رئاسة مصر المنقضية لمجموعة الـ 77 والصين، وآيضاً دور مصر في دفع جهود التنمية وتسوية النزاعات وذلك في محيطها الإقليمي، وذلك إلى جانب التعاون القائم بين مصر والأمم المتحدة من أجل تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين الأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي من ناحية، ومع جامعة الدول العربية من الناحية الآخرى وذلك من أجل تحقيق الاستقرار في الإقليمين.

وتأتي هذه المناوشات في الوقت الذي قد بدأت فيه الأمم المتحدة تنفيذ أجندتها الإصلاحية وذلك في بنية السلام والأمن منذ بداية العام الحالي 2019، والتي قد استندت على الدفع بجهود النزاعات ودوام السلام كركيزة لعمل الأمم المتحدة الميداني والسياسي.

وهذا هو المجال الذي تتمتع فيه مصر بخيرات متراكمة وذلك من خلال دورها في صياغة الأطر المفاهيمية والمؤسسية لهذه الجهود وذلك خلال عضويتها الغير دائمة في مجلس الأمن في عامي 2016 و 2017، فضلاً عن إقتراب الإنتهاء من إجراءات استضافة القاهرة لمركز الإتحاد الأفريقي.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً